كتب Broken Heart
كشفت دراسة علمية حديثة أجراها فريق من الباحثين الأمريكيين عن نتائج هامة للغاية بشأن اكتشاف وسيلة علاجية جديدة لعلاج الالتهاب الكبدى الوبائى سى، أو ما يعرف "بفيرس سى"، أحد أكثر الأمراض خطورة، ويصيب ما يزيد عن 170 مليون شخص حول العالم.

وتمكن مجموعة من الباحثين بكلية الطب فى جامعة ماساتشوستس بالولايات المتحدة الأمريكية من تطوير علاج جديد لفيرس "سى" باستخدام أحد الأجسام المضادة الأحادية "monoclonal antibody"، ويعرف باسم "HCV1"، حيث يقوم بمنع الفيروس من إصابة خلايا الكبد السليمة، وذلك عن طريق الارتباط بسطح الفيروس الكبدى، ويثبط قدرته على الدخول إلى خلايا الكبد

انا ,Broken Heart
اذا كان لديك استفسار اضغط هنا، وسأقوم بالرد عليك